الأربعاء، 16 مايو، 2012

احتكار حتى النخاع...

أنا كنت أعشق جوجل و أحترمها و لكن مع الفترة الأخيرة توقفت لوهلة و نظرت على نشاطاتي على الإنترنت فاكتشفت أن:
- جيميل من جوجل
- يوتيوب موقع مملوك لجوجل
- بلوجر موقع مملوك لجوجل
- أدسنس + أدورد لجوجل
- شبكة اجتماعية —أيضا جوجل
- معالج لملفات اكسل و ورد أيضا جوجل
- نظام تشغيل لهواتف جوجل!
…..الخ
اذكرلي موقع عالمي مميز في نشاط معين لا تمتلكه جوجل أو لم تحاول شرائه!!!
الا ترى معي كمية الإحتكار المفروضة من جوجل في عالم الإنترنت؟
هذا الإحتكار ينبأ بمستقبل مظلم جدا تسيطر عليه جوجل و تستطيع عمل أي شيء و لا يوجد أي شيء يوفقها!
قبل فترة أقرت الحكومة الفرنسية قانون (للوهلة الأولى) قد تعتبره تافه و لكنه جدا حكيم! قررت منع استخدام كلمة (فيسبوك على التلفاز) من قبل أي مذيع أو شركة…هل تعلم لماذا؟
لأننا نزيد من شهرة فيسبوك و نقضى على المنافسة…يوجد الكثير من الشبكات الإجتماعية ممكن أن تكون أفضل من فيسبوك
لست ناكرا للجميل، لكني يكفي يا جوجل أعطي فرصة لغيرك!


أجمل مافي الموضوع أنني أكتب هذا التدوينة من خلال موقع تم شرائه من جوجل!

ليست هناك تعليقات: